مقالات

أفضل أنظمة المعلومات الطبية للقلب لعام ٢٠١٨م BEST IN KLAS

أنظمة المعلومات الطبية في المستشفيات تُعد أحد ركائز الأدوات المستخدمة في تشخيص وعلاج ومتابعة المرضى، ولكل تخصص أنظمته المتخصصة في القياسات والمقارنات والأدوات الدقيقة التي تحتاج لجهد وتدريب عالي سواءً من الشركة المُنتجة أو مستخدمي النظام مثل الأخصائيين والأطباء والكادر الصحي بشكل عام.

نناقش اليوم أفضل أنظمة المعلومات الطبية للقلب لعام ٢٠١٨م Cardiovascular Information System CVIS

من وجهة نظر وتجربة المستخدمين وطبقاً لتقرير منظمة KLAS العالمية والتي استضافتها الصحة الإلكترونية في لقاء الصحة الإلكترونية بالرياض .

بدايةُ، تُقيّم منظمة KLAS الأنظمة الصحية من وجهة نظر المستخدم من ناحية : العقود و المبيعات ، زراعة النظام والتدريب ، عمل النظام وترقيته، الخدمات والدعم.

أنظمة المعلومات الطبية للقلب CVIS تخدم التخصصات التالية : تصوير القلب بالموجات فوق الصوتية (Cardiac Echo) و قسطرة القلب (Cardiac Cath) وكهربائية القلب (Cardiac EPS) و التصوير بالأشعة النووية (Cardiac Nuclear Imaging) و إختبارات تخطيط القلب (ECG).

بالإضافة الى أن بعضها يوفر تقارير مخصصة لعيادات القلب التخصصية مثل عيادات فشل عضلة القلب (Heart Failure).

كما أن إتاحة مراجعة نتائج تلك الفحوصات في شاشة واحدة (Single view) يرفع بلا شك قدرة الطبيب على التشخيص الدقيق والإلمام بكل النتائج الخاصة بالمريض ناهيك عن تناغمها وسهولة الوصول إليها ومقارنة النتائج الحالية والسابقة ( Current & History of patient’s data).

أضف إلى ذلك التطور الهائل في الأنظمة من ناحية طرق عملها واستعراضها للبيانات من خلال صفحات الويب (Zero-Footprint Access) والتي لاتتطلب تنصيب معقد بل أن النظام يعمل بشكل تلقائي على متصفحات الإنترنت (IE, Firefox, Chrome, Safari) بالإضافة الى ربطها بنظام معلومات المستشفى (Hospital Information System) كذلك مع بوابة المريض او السجّل الصحي الشخصي (Personal Health Record) .كما تلتزم أنظمة المعلومات الصحية للقلب بدعم المعايير العالمية لأنظمة الصور الطبية (DICOM) ومعايير الربط للمعلومات الصحية HL7 بالإضافة الى الترميز الطبي العالمي للأمراض (ICD 11) وبُنية التقارير الطبية (Structure Report) والجٌمل التشخيصية الجاهزة (Predefined diagnostic sentences) مع أنظمة دعم القرار (Decision Support System) وبذلك ترتفع كفاءة التشخيص والعلاج وتُسهّل على الطبيب والممارس الصحي عملهم.

بالنسبة للتقييم العالمي لمنظمة KLAS،جاء في المركز الأول: نظام Merge Cardio من شركة Merge,IBM بنسبة 79.9 % (على التوالي للسنة الثالثة !) ، أما المركز الثاني فكان من نصيب نظام  Xcelera من شركة Philips بنسبة 77.4٪ (على التوالي للسنة الثالثة !) والمركز الثالث من نصيب Syngo Dynamics من شركة Siemens بنسبة 76.2٪ والمركز الرابع من نصيبMcKesson Cardiology من شركة McKesson بنسبة 73.8٪ أما المركز الخامس من نصيب LUMEDX من شركة Apollo Advance بنسبة 71.2٪(بتراجع عن المركز الثالث للسنتين ٢٠١٧ و ٢٠١٦).

تنافس هذه الأنظمة بطبيعة الحال هو تنافس صحي ويخدم المستشفيات والمتخصصين والمرضى بشكل عام، كما أن وصول هذه الانظمة لمراكز عالية من رضا المستخدمين مهم ويرفع ويخفض كِفة المقارنات بينهم في المنافسات الشرائية.لكن الأهم هو إدراك أهمية واحتياج مراكز القلب المتخصصة لنظام معلومات صحية للقلب CVIS يخدم سير عملهم وضمن ميزانيتهم وتوجهاتهم المستقبلية. وإليك خمسة أسئلة تحتاج إجابتها قبل شراء نظام معلومات القلب CVIS

خِتاماً، وجود نظام معلومات المستشفى HIS لايغني عن وجود أنظمة تخصصية دقيقة لـ القلب، وجميع أنظمة القلب التخصصية الحديثة قابلة للربط بشكل كامل او جزئي مع أرشفة القلب CPACS وكذلك أنظمة معلومات المستشفيات HIS.

المصادر:المصدر١ و المصدر ٢

اليوم التعريفي لطلاب الامتياز بتخصص المعلوماتية الصحية

في لفته رائعة وغير مسبوقة، نظمت الجامعة السعودية الإلكترونية بفرعيها الرياض والدمام،فعالية اليوم التعريفي لطلاب الامتياز بتخصص المعلوماتية الصحية والتي نبعت فكرتها من الطالبات الخريجات و طالبات الامتياز الحاليات كما صرحّت نورا السلمان، أحد أعضاء فريق تنظيم الفعالية ” أن الخريجات وطالبات الإمتياز الحاليات ، شاهدوا بأنفسهم على ارض الواقع وجود فجوة بين تطلعات الطالب، قدراته ومعلوماته عن التخصص ، و بين البرامج التدريبية المقدمة من المنشآت التي يتدرب بها لذلك كان هناك حاجة شديدة لسد هذه الفجوة، فرغم كون مناهج الجامعة السعودية الالكترونية قوية و في صميم التخصص و تبني قدرات و مهارات الطالب إلا انه لا يوجد ربط مباشر يسهل على الطالب فهمه بين المواد التي يدرسها سواء  التي تتبع الكلية الصحية أو التي تتبع كلية الحوسبة و المعلوماتية  و بين المعلوماتية الصحية فينشأ طالب  بمهارات أساسية جيدة تحتاج إلى من يصقلها و يوجهها التوجيه السليم و هذا ما يحدث في التدريب، إلا أنه تظهر مشكلة أخرى و هي اعتماد نسبة كبيرة من المستشفيات في تدريبها على تخصص إدارة المعلومات الصحية و ليس المعلوماتية الصحية مما يجعل الطالب/ الطالبة  تائه و يصعب عليه إيجاد الربط الذي يحتاجه ليصبح اخصائي معلوماتية صحية محترف”.

بدأت الفعالية بالتنسيق بين فرعي الجامعة السعودية الإلكترونية،فرع الدمام وفرع الرياض. وكان الاعتماد الأساسي على تجارب الخريجات لتسليط الضوء على بعض الصعوبات و العوائق التي مروا بها و ايضاح النقاط الايجابية و السلبية في كل  برنامج تدريبي و محاولة الربط بين برنامجهم التدريبي و بين تخصص المعلوماتية الصحية. بالإضافة إلى إقامة ركن اسألني عن تجربتي أتاح المجال للطالبات بطرح اسئلتهم بأريحية على الخريجات و تم فيه توزيع بروشورات تتحدث عن تخصص المعلوماتية الصحية بشكل دقيق. أيضاً ركن التعريف بالمعلوماتية الصحية قدم للطالبات عدد من البنرات التعريفية التي تم عرضها و التي تحدثت عن الفرق بين المعلوماتية الصحية وإدارة المعلومات الصحية بالإضافة الى حسابات مؤثرين في تخصص المعلوماتية الصحية

الجدير بالذكر أنخ تم عرض لقاء مع أ.خليل الشهري، مدير المعلوماتية الصحية في مستشفى الملك فهد الجامعي بالخبر و خريج من الدفعة الاولى للجامعة السعودية الالكترونية بالحديث عن نقاط عدة تتعلق بتخصص المعلوماتية الصحية و والخطط التدريبية الحالية في مستشفى الملك فهد الجامعي بالخبر.

أيضاً تم عرض مصادر التدريب كالكتب الإرشادية وشرحت د.بسمة بوقس خطوات التدريب كاملة منذ بداية وصول الطالب إلى المستوى الثامن و حتى لحظة تسليمه لتقرير التدريب. كما أن الطالبات المشاركات في عرض تجاربهن كانوا على النحو التالي :

المتحدثات من فرع #الرياض لمشاركة تجاربهم في فترة الامتياز:

  • ندى الحسن
    (مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون)
  • حنين عسيري
    (مستشفى الملك عبدالله بن عبدالعزيز الجامعي)
  • مريم العنزي
    (مركز الامير سلطان لامراض وجراحة القلب)

فرع#الدمام سيشارك تجارب الخريجات التاليات:

  • نادية الجمعه
    (مستشفى الولادة و الاطفال)
  • خديجة سقاف
    ( مستشفى الملك فهد الجامعي)

 

مركز جونزهوبكنز أرامكو السعودية يدشن تطبيق نظام EPIC للمعلومات الصحية

دشن اليوم الجمعة الخامس والعشرين من يناير ٢٠١٨ الساعة الرابعة فجراً،مركز جونزهوبكنز أرامكو الطبي ، التشغيل الفعلي لمشروع الملف الطبي الإلكتروني المتطور (EPIC)،وهو المشروع التقني الأول لتطبيق أنظمة إيبك (EPIC) في المملكة العربية السعودية،إذ يعتمد على آخر ما توصلت إليه التكنولوجيا الحديثة والوسائل الذكية،التي توثق التواصل بين المريض والطبيب 

وحسب نطاق المشروع،سيخصص سجل إلكتروني للمريض،يشمل معلوماته الطبية كاملةً، الأمر الذي يمكّن الطبيب من الحصول على ملفه مباشرة،بغض النظر عن آخر مكان تلقى فيه العلاج في مستشفيات جونزهوبكنز أرامكو و المستشفيات العاملة معها

نظام شركة «EPIC» العالمي، هو برنامج ضخم يشمل التكنولوجيا والبنية التحتية وتكامل النظم، لتقديم حل طبي إلكتروني شامل، يستهدف وضع النظام الصحي في جونزهوبكنز أرامكو في صدارة الأنظمة الصحية  المحلية و العالمية.

الجدير بالذكر أن المركز قد أرسل مايفوق ١٥٠ موظف إلى الولايات المتحدة الأمريكية و تلقوا تدريبهم من قبل شركة EPIC ،كإجراء تأسيسي ليتم بناء و إعادة تقييم البرنامج بما يناسب طبيعة العمل في مستشفى جونزهوبكنز أرامكو الطبي في المملكة. بالإضافة الى تدريب وتثقيف أكثر من ٣٠٠٠ موظف سيستخدم النظام بشكل يومي لاحقاً ، ويعد هذا الإجراء هاماً وإلزامي قبل تطبيق الأنظمة الصحية بشكل عام.

مركز جونزهوبكنز أرامكو الطبي يخدم خمسة مستشفيات في الظهران والأحساء وبقيق و العضيلية و راس تنورة، كما أن سعة مستشفى الظهران ٣٣٠ سرير ومستشفى الأحساء ٢٥ سريرا.

يمكنكم متابعة التغطية الحصرية من غرفة التحكم لإطلاق التطبيق من خلال حساب الصحة الإلكترونية في تويتر

التجربة الأسترالية في تطبيق الملف الصحي الإلكتروني الموحد

يعتمد النظام الصحي الجديد على مركزية المريض في تقديم الخدمة الصحية المتكاملة وذلك بمحاولة إشراكه أكثر في عملية اتخاذ القرار ومراقبة الحالة وتشجيع التغيير التدريجي للسلوكيات الضارة والغير صحية من خلال مراقبة المؤشرات وإدخال البيانات الحيوية وتحديد الأهداف الصحية.

ويعتبر الملف الطبي الإلكتروني الشخصي (Personal Health Record (PHR من أهم الأدوات التي تساهم في هذا التحول ، حيث يتيح هذا النظام للمريض الوصول للمعلومة الكاملة عن حالته الصحية والمشاركة بفعالية في عملية اتخاذ القرار، ويساهم إيجاباً في تقوية العلاقة بين المريض والفريق الطبي وزيادة فاعلية التواصل بينهما من خلال الرسائل المؤمنة Secure messaging على الجوال أو الإيميل ، أو الاستشارة الإلكترونية e-Consultation بالفيديو ، أو الاتصال المباشر.

أيضاً يستطيع المريض من خلال منصة إلكترونية Patient Portal مربوطة مع قاعدة بيانات الملف الطبي الإلكتروني الشخصي PHR القيام بخدمات متعددة إلكترونياً بدون الحاجة لزيارة المركز الصحي أو المستشفى مثل حجز المواعيد الطبية الكترونياً، طلب الوصفات الطبية ، طلب التقارير الطبية ، استعراض نتائج التحاليل والأشعة الطبية ، تقديم الشكاوي وتقييم الخدمات المقدمة، الوصول لمصادر المعلومات الموثوقة وغيرها.  

بناءً على ما سبق تسعى النظم الصحية في العالم إلى تصميم وتطبيق ملف صحي إلكتروني موحد لمواطنيها يضم جميع المعلومات الصحية والشخصية والتاريخ المرضي للشخص، يمكن بواسطته الدخول تسهيل الوصول للخدمات الصحية و تحقيق مبدأ إدماج المريض أكثر في العملية الصحية وتقليل تكلفة الخدمات ورفع مستوى الخدمة.  

من أبرز هذه التجارب الوطنية هي تجربة النظام الصحي في أستراليا والتي سوف نسلط عليها الضوء كتجربة ناجحة للاستفادة منها في تطبيق الملف الصحي الإلكتروني الموحد في المملكة.  

وقبل استعراض هذه التجربة في الجدول التالي نعرض معلومات أولية عن النظام الصحي الأسترالي حتى عام ٢٠١٧ م

 

عدد السكان

٢٣.٥ مليون نسمة
نسبة استخدام الانترنت

٨٨.٨ ٪

عدد المستشفيات

١٣٢٦ مستشفى

عدد أطباء الأسرة GPs

٢٦٠٠٠ طبيب

عدد الصيدليات

٥٢٥٠ صيدلية

التأمين الصحي

برنامج حكومي  Medicare بالإضافة إلى أنواع أخرى غير حكومية

 

تعتبر التجربة الأسترالية حديثة نوعاً ما حيث أطلقت في أواخر ٢٠١٢ م وتتكون بنية النظام  من قاعدة بيانات مركزية و منصة إلكترونية أطلق عليها اسم ( MyHR ) مرتبطة مباشرة مع مراكز البيانات في المستشفيات وقطاع الرعاية الصحية الأولية والصيدليات وقواعد البيانات الحكومية ، وتسمح هذه المراكز للنظام بالوصول للسجلات الطبية المختصرة Comprehensive Summary Records بدون إمكانية تبادل البيني بينها.

البيانات المتوفرة في الملف الصحي الإلكتروني الموحد تشمل التاريخ المرضي للشخص ، والأدوية التي صرفت له، ونتائج التحاليل المخبرية ، والمعلومات الشخصية. أيضاً يمكن للشخص أو – من له صلاحية مثل الوالدين أو الأبناء – إنشاء ملاحظات شخصية خاصة في النظام وتحديثها ومشاركتها مع طبيب الأسرة أو الفريق الطبي المعالج حسب الحاجة . مثال يمكن للشخص تسجيل الأدوية التي تناولها بدون وصفة أو المكملات الغذائية ، أو الأعراض مرضية التي تعرض لها في مكان ما أو نتيجة تناول دواء معين ، كذلك يمكن للشخص تحديد أهداف صحية يسعى لها أو برنامج غذائي متبع.

من خلال المنصة يمكن للمستخدم الاطلاع على سجله الطبي وتاريخه المرضي ، و معلومات الأدوية المستخدمة ، وطلب تجديد الوصفة الطبية، واستعراض نتائج التحاليل المخبرية ، وتقارير الأشعة و إعطاء التصريح للممارس الصحي للاطلاع على الملف الشخصي للمريض ، ومطالبات التعويض مقابل الأدوية عبر برنامج التأمين الحكومي.

كما ترتبط قاعدة بيانات المريض في MyHR مع العديد من قواعد البيانات الحكومية الصحية مثل برنامج التأمين الحكومي Medicare، وبرنامج دعم الدواء الحكومي Pharmaceutical Benefits Services، وبرنامج التبرع بالأعضاء، وقاعدة بيانات برنامج اللقاحات والتطعيمات

أيضاً تتيح المنصة للممارس الصحي ( الطبيب ، الصيدلي ، الأخصائي ) والمنشآت الصحية التسجيل للاطلاع على معلومات مرضاهم بعد موافقة المريض ووفق الصلاحيات الممنوحة لهم .

حالياً هناك أكثر من ٥ ملايين ملف طبي إلكتروني تم انشائه – وهو  ما يعادل ٢٠٪ من عدد السكان في أستراليا – وتمثل النساء الشريحة الأكبر من المسجلين بواقع ٥٤٪ من المسجلين.

أيضاً بلغ عدد مقدمي الخدمات الصحية المربوطين مع النظام أكثر من ١٠ آلاف مقدم خدمة صحية تشمل ( أطباء الأسرة ، ومستشفيات ، وصيدليات ، ومقدمي الرعاية الصحية لكبار السن ، وأخصائيين وغيرهم) ، قاموا بتحميل أكثر من ٣.٥ مليون مستند صحي تم رفعها في النظام وتم صرف أكثر من ١٤ مليون وصفة طبية حتى الآن.

ختاماً تجدر الإشارة إلى أن التجربة الأسترالية تعتبر تجربة حديثة مقارنة بغيرها من التجارب ولا يزال أثرها في تطوير الرعاية الصحية وتقليل التكلفة غير معلوم ، كما أن التجارب العالمية الأخرى مثل الدنمارك وأستونيا وبريطانيا وكندا جديرة بالدراسة بشكل موسع وتحديد عوامل النجاح فيها وكيف يمكن الاستفادة منها قبل تصميم وإطلاق المشاريع في المملكة و الوطن العربي. 

 

المصادر : مصدر ١ و مصدر ٢         

أطلقت عِلم نظام المعلومات الصحية HIS للمراكز الصحية

 

أطلقت شركة عِلم السعودية المملوكة لصندوق الاستثمارات العامة ، نظام المعلومات الصحية ( HIS ) في ( معرض جيتكس دبي ٢٠١٧ ) ، وهو من الأنظمة السعودية المطورة محلياً ، ويقدم الخدمات الأساسية للمراكز الصحية مثل : الملف الصحي ، جدولة المواعيد وتوثيق الزيارات وغيرها من الخدمات ، ويرتبط المشروع ب صح تك وهو تطبيق جوال يستطيع المريض مراجعة الفحوصات وتعديل المواعيد ومشاهدة جميع المعلومات الصحية المتعلقة به ، والنظام متوفر من خلال الخدمة السحابية ولذلك يعزز من إمكانية الوصول للمعلومات الصحية بشكل سريع ومن أي مكان وفي أي وقت بالإضافة إلى تقليل التكاليف على المنشآت الصحية من ناحية البنية التحتية للخوادم والشبكات .

الجدير بالذكر أن النظام متاح حالياً للعرض طوال أيام المعرض ( جيتكس دبي ٢٠١٧ ) وبإمكان المنشآت الصحية الإستفادة من خدمات النظام سواءً كانت حكومية او قطاع خاص. كما نسعد بالصحة الإلكترونية بنشر الخبر كأول موقع متخصص بالصحة الإلكترونية ، وهذه بعض الخصائص المعلنة للنظام المعلومات الصحية للمراكز الصحية :

كما أن النظام يشمل